كشف روحاني مجاني

اسرع كشف روحاني مجاني لوجه الله

اسرع كشف روحاني مجاني لوجه الله

كشف روحاني مجاني سريع ولوجه الله تعالى فاعلموا اخواني واخواتي ان موضوع الكشف الروحاني أمر ليس بالبسيط وليس كل معالج يستطيع عمل الكشف الروحاني للمريض وليس كل من يكشف روحانيا يستطيع العلاج .

ومسألة الكشف أمر مهم وهو بداية أي علاج روحاني سواء كان علاج للحسد أو علاج للعين أو علاج للمس أو معرفة سبب مشكلة ما تواجه الانسان وتسبب له الهم والتفكير المتواصل والبحث عن الحلول الشافية للأمر الذي يعاني منه .

ومن هذا المنطلق واقتداء بقول سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم حيث قال ” مَنِ اسْتَطَاعَ مِنْكُمْ أَنْ يَنْفَعَ أَخَاهُ فَلْيَفْعَلْ ”  رواه مسلم .

قررنا بعون الله فتح باب الكشف المجاني السريع انشاءالله

فكم من نصيحة قدمتها انت وأزالت هموم وغموم اخ لك وقد تسلطت عليه الهموم والاحزان فأقلقت منامه وسببت له الضجر والاكتئاب فعلى كل معالج أن يقدم مابوسعه لمساعدة الاخوة والاخوات .

فالله خلق هذه الدنيا الفانية وخلق الإنسان ليشقى بها لينال الاخرة وهي خير من الدار الدنسا  فالله سبحانه وتعالى وبحكمته وعلمه أقتضى أن يهبط هذا الإنسان المسكين على الأرض وان تكون هذه الدنيا دار فناء وعلى هذه الأرض دار بلاء ومحن وهنا على الراض دارت اختبارات عديدة لبشر كثيرة وأخذنا منها الحكمة وتسلطت الهموم على رأس الانسان والامراض ليمتحن الله صبره وجلده.

ومن بين هذه الابتلاءات الأمراض الروحانية الصعبة بكافة صورها من مس او سحر أو حسد أو تابعة أو قرين وبكل أشكالها سواء أكانت أمراضا تؤثر على العقل او على القلب  أو أمراضا بدنية فإذا ما أصيب هذا الإنسان بالمرض فلا بد له من طلب العلاج .

قال صلى الله عليه وسلم  تداووا ولا تداووا بمحرم .

وعليه فعلى الانسان البحث وطلب العلاج فهذا أمر شرعي وأمر مطلوب لان العلاج يكون نهاية الألم وتستقيم حياة الإنسانبه .

وقد أمر الشرع بأمره بأن يحافظ الإنسان على الضرورات الخمس ومن بينها حفظ الأبدان حتى تستقيم حياته ويلتقط رزقه ويحافظ على بيته ويكون على أتم استعداد لتطبيق أوامر الله وعلى أتم وأكمل وجه ومن كمال طلب العلاج هو البحث عن طريقة العلاج المناسبة ليتم الشفاء على وجهه الصحيح وأيضا من كمال العلاج طلب المعالج الثقة والذي تثق بدينه وعلمه وأخلاقه .

ولكل معالج روحاني أن يهتم بامرين مهمين جدا ولايجب أن يغفل عنهما في أمر الكشف والعلاج   :

– الشخص المريض الروحاني من حيث انه هو المريض بذاته وفي بدنه .

– الظروف المحيطة بهذا المريض من حيث المسكن والعادات والتقاليد والنظر لبيئته التي تحيطه لأنها لربما هي التي تسبب له المرض .

فقد يكون علاج الشخص مربوط بعلاج البيئة المحيطة به مع الظروف المحيطة به .

ومن هذا المنطلق اخي المعالج لن تستطيع أن تعالج المريض إلا إذا كونت معرفة تامة بمعرفة التشخيص ومراحله وخطواته وأهدافه حتى تقع على المرض لتعطيه العلاج المناسب له .

كيف يتم التشيخص للمرض ؟

 

كشف روحاني
كشف روحاني

التشخيص تعريفه بشكل دقيق هو الحكم على الحالة المرضية لما يعتريها من أعراض أثناء المرض وأثناء الجلسة العلاجية مع شرط النظر لأسباب هذه الأعراض .

وان أردت القول بصيغة أخرى فقل : هو الحكم على الحالة المرضية من حيث ظهور المؤثرات الخارجية أو الداخلية أو كلاهما معا أثناء الجلسة العلاجية أو أثناء حياته اليومية مع شرط النظر لأسباب هذه المؤثرات .

ماهي أهداف التشخيص ؟

 

ان الوضوح في الرؤية والهدف هو من اهم الأمور البدائية لتكون طريقك للعلاج وتحديد ماهية العلاج لذلك لا بد لكل معالج من أن تكون له رؤية واضحة عند لقاء كل مريض وهذه الرؤية أوجزها بعدة :

 1 – الرؤية النظرية :

وهي بمعنى آخر المعلومات الهامة من هذا المريض أو ممن يرافقه ليتضح لك المرض والوقوف على علته الصحيحة وهذا الهدف هو هدف نظري يهمك أنت كمعالج ولا يهم المريض لان هذا الهدف بعد قليل سيترجم إلى هدف عملي على ارض الجلسة العلاجية .

 2 – الرؤية العملية :

ونقصد من هذه الرؤية هوأن تطبق ما جمعته من معلومات  من هذا المريض وبمهارة والبحث عن العلاقة بين المرض والمريض ليستقر في ذهنك شيئا معينا لتطبقه على ارض الواقع – الجلسة العلاجية – للتأكد من صحة معلوماتك النظرية أم عدم صحة القاعدة التي لديك أثناء انطلاقك لتشخيص الحالة مع دقة الملاحظة لأمر مهم جدا ألا وهو نظرية الاحتمالات التي تجمعها هذه الأعراض .

3 – الرؤية الرئيسية :

الرؤية الرئيسية وبلامنازع هي الشفاء التام لان الشفاء هو المقصود من البحث عن العلاج .

ماهي الأمور التي تخص المعالج الروحاني ؟

 

حتى يتم فاء الحالة والتشخيص الصحيح لابد من أن تتمتع انت كمعالج بعدة أمور منها :

– دقة التشخيص بالنظرة الثاقبة : فيجب على المعالج أن يستفيد من كل شيء صغيرا كان أو كبيرا يهم الحالة لانه حمل على عاتقه مسؤولية رفع الألم عن الناس وعن المرضى فلا أن يكون المعالج دقيقا في ملاحظته ونظره وان يدون كل صغيرة وكبيرة تخص هذا المريض – ولا اقصد بالتدوين أن يكتب على ورقة بل يدونها في ذهنه وذاكرته – فإذا ما استقر بذهنه ملاحظات وأمور واستفهامات تخص الحالة لا بد له من يضعها مباشرة في صندوق التحقيق والتشخيص والتحري حتى يتأكد من صدق ملاحظته وصحتها أو فشله في عدم الملاحظة وعدم دقة النظر

كيف يتم الجمع للملاحظات أثناء التشخيص للعلاج ؟

 

هناك امرين مهمين في جمع الملاحظات للمريض الروحاني :

1 – النظرة الخاطفة الصحيحة : واقصد بالنظرة أن تكون منتبها لكل كلمة تقال عن المريض وان تنظر للعلامات الظاهرة على المريض قبل رقيته وقبل علاجه فمثلا تنظر هل هناك علامات ظاهرة على المريض تخصك كالتي ظهرت على الجارية والتي قال رسول الله صلى الله عليه وسلم استرقوا لها فان بها السفعة رواه مسلم .

2 – الاستماع بتروي وهدوء : واقصد بالاستماع أن تعطي المريض فرصة للكلام عن مرضه ومشكلته لان كلام المريض عن ما يحصل معه هو نوع من العلاج بجد ذاته لان بهذا الكلام سيزيل حملا ثقيلا استقر على عاتقه فعندما يعبر عن شعوره ويعبر عن أذيته فانه سيكون تنفيسا له عن الشيء الذي اقلق مضجعه .

وأنصح كل معالج روحاني بتقوى الله في مرضاه فأعطهم حقهم ولا تبخسهم هذا الشيء والذي هو من حقهم واستمع لشكوى مريضك ولا تستعجل عليه واقتدي بنبيك عليه أفضل الصلاة والسلام عندما كان يسمع شكوى كل مريض وانظروا دليلها قصة المرأة السوداء التي كانت تصرع كما في البخاري وغيرها من الأدلة وعليه فاني اخص منهم الرقاة الذين يأخذون الأجرة على رقيتهم وأنا لا اعترض على اخذ الأجرة ولكن اعترض على عدم إعطاء المريض الحق في وقته ليشرح ما يحصل معه .

ولنا ملاحظات مهمة حول بعض المعالجين ومنها جلستهم للكشف والعلاج مع المريض لاتستغرق أكثر من نصف ساعة وأهنا نتساءل هل هذه النصف ساعة هي للرقية الشرعية أو هي للاستماع لشكوى المريض أو إنها نصح المريض وإعطائه بعض التعليمات ثم يأخذون أجرا منهم والله انه لأمر مستغرب ومستهجن وغير مقبول شرعا لذلك اخواني المعالجين أعطوا المريض حقه وأعطه من وقتك واستمع لما يقول .

ومن النقاط المهمة جدا هي عندما تسمتع للمريض فانك ستلاحظ أمورا تساعدك وأمورا تهم الحالة فتبدأ بالتقييم بينك وبين نفسك وانك ستلحظ أمورا أخرى ستعينك على تفسير ما تمر به هذه الحالة فأكمل عملك وأتمه .

3– الحديث مع المريض بلطف : واقصد بهذا أن يقدم المعالج مقدمة للمريض يذكره فيها بالله وبرحمته وان الله وضع هذا وهو القادر على إزالته ودفعه ويذكره بعظم التوحيد وعظم الصبر والأجر المتحقق له إن صبر وشكر ورضي لان هذا سيكون تسلية له وخصوصا إن ذكر له بعض قصص الأنبياء والصالحين الذين ابتلاهم الله وصبروا فإنه سيخف عنه حجم المرض ثم تذكره بطرق العلاج الشرعية والتحذير من السحرة والمشعوذين وإعطائه فكره عن طريقتك في العلاج لتزرع الأمل في نفسه ثم في المؤخرة نصحه وإرشاده .

أيها المعالج الروحاني وبعد أن تكون قد جمعت معلومات هامة ومميزة ومحددة عن هذا المريض فيما يخص مرضه أو حياته الاجتماعية والأسرية والمالية والاقتصادية والثقافية وبعض المعلومات الأخرى أن تقوم بوضع هذه المعلومات ضمن التحليل المعتبر والمحتمل وهذا التحليل يكون بسرعة فائقة جدا دون أن يشعر المريض بأنك مرتبك أو منشغل بشيء عنه وهذا التحليل بحاجة لممارسة وتدرب وهذا الأمر يكون لك مبدئيا وليس للمريض له أدنى حاجة إلا إذا دعت الحاجة أن يعرف ما به وهذا أمر مهم أن تفسر له وان توضح له وان تشرح له ماذا يحصل معه وهذا يكون ضمن قاعدة معينة تكون ناجحة لكثير من الحالات مراعيا عدم إخباره بان ما به سحر أو مس

الكشف الروحاني الدقيق مهم
الكشف الروحاني الدقيق مهم

نصيحة مهمة أقدمها لكل معالج روحاني ؟

 

إذا تيقنت وبالدليل القاطع المبني على يقين أن ما عند هذا المريض هو بسبب السحر والمس فلا تخبره لأنك إذا أخبرته سببت له الخوف والهلع والقلق والترويع فلا يحل لمسلم أن يروع مسلما كما جاء نصه في الحديث وهذا له مفاسد واكتفي بذكر هذا دون ذكر المفاسد المترتبة على إخبار المريض بسحره أو مسه .

وختاما أرجو من الله العلي القدير أن يوفقكم لما فيه خير لكم ودينكم وأدعوا كل اخت أو اخ يود الكشف أن يرسل لنا رسالة نصية او رسالة واتس اب تحتوي على المعلومات التالية :

– الاسم ونقصد به الاسم المنادى للشخص

– اسم الوالدة

– سنة الميلاد لو أمكن

– مكان الولادة

وبعون الله سيتم الرد عليكم بواسطة الواتس اب باسرع وقت وهناك ملاحظة مهمة

تتاخر الكشوفات احيانا يوم او يومين او ثلاثة وهذا خارج ارادتنا لأن هناك ضغط عمل كبير والكشف يستغرق وقتا واستخارة خاصة بالاسم الذي يتم الكشف له فالعذر منكم اخواني وأخواتي

كشف روحاني مجاني سريع
كشف روحاني مجاني سريع

ولمن يود العلاج المجاني فليتفضل بتسجيل الدخول لقسم العلاج المجاني في موقع اسرار وهو بعنوان قسم العلاجات المجانية

الدكتور أبو الحارث

الهاتف : 00905397600411
الوسوم
اظهر المزيد

الدكتور أبو الحارث

الشيخ الدكتور أبو الحارث ولد في جيلان عام 1970 وانتقل الى بغداد مع عائلته وهو هشام بن عبدالله بن عبد القادر بن موسى بن عبد القادر الكيلاني حفيد الطريقة الكيلانية يرجع بنسبه الحسيني للإمام علي كرم الله وجهه وتتلمذ على يد جده الشيخ عبد القادر الكيلاني الذي نال لقب الغوث للطريقة الكيلانية في العراق ونال الدكتور أبو الحارث شرف الطريقة الكيلانية من جده مباشرة وأصبح القطب الكيلاني في الشرق الاوسط وهو باحث وعالم روحاني منذ 28 سنة فى مجال وأساليب العلاجات الروحانية والطاقة الروحانية وعلم الرمل والابراج وله كتب ومؤلفات عديدة وصاحب مركز اسرار للعلاجات الروحانية في تركيا وألمانيا وكندا صاحب كتاب خفايا واسرار العلوم الروحانية ويمارس العلوم الروحانية من عام 1990 وله طرق خاصة في العلاجات الروحانية

مقالات ذات صلة

إغلاق