الأبراج

وفق جلب الرزق السريع و تيسير الأمور المتعسرة

وفق جلب الرزق الوفير و تيسير الأمور المتعسرة

 

من مركز اسرار للعلوم الروحانية نقدم وفق جلب الرزق وتيسير الأمور المتعسرة مهما كانت درجة التعسير وهذا الوفق الروحاني قوي المفعول والنتيجة بعون الله وهو حرز الرزق الوفير و لحل المشكلات التي تواجهك مهما كانت قوتها و هو من منتديات مركز اسرار للعلوم الروحانية ونقدمه هدية للأخوة الكرام في الموقع لتسهيل الطرق الصعبة وتذليل العقبات روحانيا .

فنحن نعلم أن الرزق أمر لا يستغني عنه البشر كونه من الأمور المهمة في حياة البشر فكل الأعمال والمصاريف والشراء والبيع مرتبط ارتباطا كليا بموضوع الرزق والرزق اخواني له عدة انواع فهو رزق للمال ورزق للصحة ورزق في العيال فلا يكون الرزق مقتصر على موضوع المال فقط ولذلك عندما نقول الرزق فنحن نقصد كل أنواع الرزق والرزق ايضا يشمل النعم التي انعم الله بها على عباده الصالحين .

فالمال والبنون زينة الحياة الدنيا ومن هناك كان لابد من توفر المال لأمور الرزق وتيسير حركتك المعاشية بشكل يومي و لو توفر المال فأنت تستطيع الشراء وامتلاك الأغراض على حسب حاجتك وتعيش حياة هانئة و الرزق بشكل عام له مصادر و موارد كثيرة ولكن بعض الناس تتعسر أمورهم في الرزق والمال ويعانون من قلة الرزق وقلة الموارد للمال ويصابون بالاحباط والانتكاسة في حياتهم .

وشح الرزق أو قلة الرزق لها اسباب عديدة بعد ان نستثني الكسل أو التقاعس من قبل الشخص نفسه ومن أهم اسباب قلة الرزق ..

– سوء الادارة من قبل صاحب العلاقة مما يؤدي لقلة الرزق .
– عدم السعي للرزق بل التواكل على الاشياء وليس التوكل بمعنى أن اعمل والرزق على الله .
– سور التخطيط التجاري أي أن الشخص يأتيه المال لكن لا يستطيع أن يتدبر نفسه .

هذه الاسباب الثلاثة السابقة تتبع لشخصية الفرد وتحكمه بموارده المالية ولكن هناك اسباب خارج ارادة الشخص تؤدي الى قلة الرزق وقلة الموارد الاقتصادية ومن هذه الاسباب

– تأثير السحر على الرزق مما يؤدي لقلة الرزق .
– تأثير الحسد والعين على الرزق مما يضيق الموارد المالية .
– تأثير المس بكل انواعه مما يجعل الانسان قليل الحظ .
– تأثير النحس على الرزق و اصابة الشخص بسوء الحظ .

فهذه الاسباب الروحانية تعتبر من العوارض الروحانية السيئة التي تصيب البشر فتجعل الانسان في حيرة من امره مما ينعكس سلبا على حالة الشخص المادية والمعنوية بقلة الرزق وشح الموارد المائية وهذه الاسباب الاربعة هي اخطر اسباب قلة الرزق .

وهذا الوفق في مقالتنا اليوم هو لتجاوز الاسباب الاربعة السابقة من سحر ومس ونحس وسوء الحظ والعين والحسد فتعطيك طاقة روحانية هائلة لتجاوز قلة الرزق الذي تعاني منه فهذا الحرز الروحاني للرزق هو من الاوفاق الروحانية القوية بعون الله .

وينفع هذا الوفق الخاص بالرزق للطباع الاربعة وهي النارية والهوائية والمائية والترابية مما يعطي طاقة روحانية قوية للشخص تساعده في جلب الرزق و جلب الاسباب الموسعة للرزق و يقوم هذا الوفق بفتح الطرق المتعسرة مما يؤدي لتوسعة الرزق .

 

وفق جلب الرزق
وفق جلب الرزق

طريقة عمل وفق الرزق الوفير ؟

 

من المهم قبل كل شيء أن تعلم أن الرزق بيد الله سبحانه وتعالى وهو من يملك توزيع الارزاق على البشر لكن نحن نقدم لك الاسباب التي تزيل المعسرات حول موضوع الرزق فتجلب كاغد ابيض او بالمعنى العام ورقة بيضاء غير مسطرة و تكون قد حضرت المداد الطاهر وهو ماء الزهر والزعفران الروحاني وقليل من المسك الابيض ووقت الكتابة للوفق الخاص بالرق هذا هو يوم الاربعاء بعد صلاة المغرب باي وقت .

فتصلي لوجه الله تعالى ركعتين لقبول العمل ثم ترسم الحرز كما هو وانتبه لعدد حرف الكاف وعدد حرف العين فهو مهم عند الكتابة ومن ثم اكتب الارقام كما هي من الاصغر للأكبر ثم تكتب حول الوفق الآية ( قل اللهم مالك الملك تؤتي الملك من تشاء ) اربع مرات على كل جهة مرة واحدة ثم تقرأ الدعاء التالي على الوفق والبخور المستعمل هو بخور الجاوى مخلوط باللبان الذكر وهذا الدعاء الذي تقرأه 7 مرات وهو “اللهم إني أسألك الهدى، والتقى، والعفاف، والغنى” .

ثم تجلب قطعة معدنية من القطع النقدية المستخدمة في بلدك وتضعها في الورقة وتلفها ومن ثم تلف الورقة كلها بقطعة قماش بيضاء اللون غير مستعملة من قبل وتضع القماشة في صندوق خشبي وتتركه في مكان عال في المنزل ولا تقترب من هذا الصندوق أبدا وانتظر لمدة اسبوع وسترى بعون الله العجب في موضوع توسعة الرزق .

لا يوجد شروط لعمل الوفق من صرف عمار او غيره لذلك العمل للوفق بسيط جدا بإذن الله .

الوسوم
اظهر المزيد

الدكتور أبو الحارث

الشيخ الدكتور أبو الحارث ولد في جيلان عام 1970 وانتقل الى بغداد مع عائلته وهو هشام بن عبدالله بن عبد القادر بن موسى بن عبد القادر الكيلاني حفيد الطريقة الكيلانية يرجع بنسبه الحسيني للإمام علي كرم الله وجهه وتتلمذ على يد جده الشيخ عبد القادر الكيلاني الذي نال لقب الغوث للطريقة الكيلانية في العراق ونال الدكتور أبو الحارث شرف الطريقة الكيلانية من جده مباشرة وأصبح القطب الكيلاني في الشرق الاوسط وهو باحث وعالم روحاني منذ 28 سنة فى مجال وأساليب العلاجات الروحانية والطاقة الروحانية وعلم الرمل والابراج وله كتب ومؤلفات عديدة وصاحب مركز اسرار للعلاجات الروحانية في تركيا وألمانيا وكندا صاحب كتاب خفايا واسرار العلوم الروحانية ويمارس العلوم الروحانية من عام 1990 وله طرق خاصة في العلاجات الروحانية

مقالات ذات صلة

إغلاق